Category Archives: Celeberties

Ashton Kutcher to play Steve Jobs in movie

Ashton Kutcher at Time 100 Gala

Ashton Kutcher at Time 100 Gala (Photo credit: Wikipedia)

Actor Ashton Kutcher, who got his break on “That ’70s Show,” will go back to the 1970s to play tech visionary Steve Jobs in an indie film about Jobs’ early life and the founding of Apple.

Production on the film, “Jobs,” is scheduled to begin in May while Kutcher is on hiatus from his hit CBS series “Two and a Half Men,” reports Variety, the film-industry trade publication. It will be directed by Joshua Michael Stern (“Swing Vote”) and “will chronicle Steve Jobs from wayward hippie to co-founder of Apple,” according to Variety.

The timing of the story, which was published Sunday on Variety’s website, combined with Kutcher’s well-known love of pranks, led some to dismiss it as an April Fools’ joke. But CNN confirmed Monday through a representative for Kutcher that the actor has signed on for the role.

Jeff Sneider, the reporter who wrote the Variety article, said on Twitter on Sunday that the movie will follow Jobs from when he and Steve Wozniak founded Apple in 1976 to when Jobs returned to the company in the late 1990s after being forced out. It won’t cover Jobs’ later years, he said.

Jobs, who died in October after a struggle with cancer, dropped out of college and backpacked across India before launching the company that would make him one of the world’s most acclaimed entrepreneurs.

Kutcher, 34, is one of the more tech-savvy actors in Hollywood. He was an early and enthusiastic user of Twitter, where he has 10 million followers, and has invested in several Silicon Valley startups.

Kutcher’s movie will face competition from Sony Pictures, which is developing its own Jobs biopic based on the best-selling book by Walter Isaacson. A CNN.com report last fall speculated on which actor might play Jobs in that movie and threw out some names — James McAvoy, Crispin Glover, Stanley Tucci, Noah Wyle — but failed to mention Kutcher.

source: CNN

Advertisements

Michael Bay confirms Transformers 4, replacing entire human cast

Ready or not, here comes Transformers 4. The Huffington Post reports that Transformers directory Michael Bay has signed a contract with Paramount Pictures to extend the money-minting movie franchise. Yeah, we know. Most everyone says the movies are terrible, with the exception of some eye-popping (yet very overdone) CGI.

It’s hard to blame Paramount or Bay for going back to the well for more Autobot love. After all, the movies gross hundreds of millions of dollars, which makes us think that at least some of you are ponying up at the local movie theater.

As for Shia LaBeouf and the rest of the Transformers cast, word is that they will not be back for movie number four. But you can bet that Bumblebee, Optimus and the remaining cast of bad guys will be back. Bay claims the movie will hit the big screen on June 29, 2014, but there is no script at this point. Many will no doubt debate that there will be no script on June 30, 2014, either.

source: autoblog

Whitney Houston dies aged 48

I Have Nothing

Image via Wikipedia

American singer and actress Whitney Houston has died in Los Angeles at the age of 48.

Police said she died in her room at the Beverly Hilton Hotel, where she had been staying as a guest.

Houston was one of the most celebrated female singers of all time, with hits including I Will Always Love You and Saving All My Love For You.

But her later career was overshadowed by substance abuse and her turbulent marriage to singer Bobby Brown.

Ms Houston died on the eve of the Grammy Awards in Los Angeles. She had been due to attend a pre-awards party in the Beverly Hilton Hotel organised by her long-time mentor and record industry executive Clive Davis on Saturday evening.

He went ahead with the party, holding a minute’s silence and telling the audience he was “personally devastated by the loss of someone who has meant so much to me for so many years”.

The hotel was already teeming with reporters and celebrities when police received an emergency call from hotel security at 15.43 local time (23:43 GMT), Beverly Hills police spokesman Mark Rosen told the BBC.

Police were despatched, but paramedics who were already at the hotel because of the party attempted to resuscitate her, without success. She was pronounced dead at 15:55.

Mr Rosen said Ms Houston’s entourage – comprising family members, friends and co-workers – had taken over much of the fourth floor of the hotel.

“There were a number of people on scene who were able to positively identify Ms Houston for us,” he said, adding that her next of kin have been informed of her death.

Police investigators inspected the scene before Ms Houston’s body was moved from the hotel to the coroner’s office for an autopsy.

While the cause of death is unclear, Mr Rosen said there were “no obvious signs of criminal intent”.

The US celebrity website TMZ.com reported that Ms Houston had been partying heavily on both Thursday and Friday nights.

She briefly took the microphone and performed a song while out in Hollywood on Thursday, and was seen drinking and chatting loudly with friends in the hotel bar on Friday, according to TMZ.

‘Finest voice’

Houston’s background was steeped in soul and gospel music.

Her mother was gospel singer Cissy Houston, she was cousin to singer Dionne Warwick and goddaughter to Aretha Franklin.

“I just can’t talk about it now,” Ms Franklin said in a short statement. “It’s so stunning and unbelievable. I couldn’t believe what I was reading coming across the TV screen.”

Having grown up in New Jersey, Houston began singing in church and then in the night clubs of New York, and was a model before being signed by Arista Records.

At the height of her career in the 1980s and 90s she won many awards and enjoyed several number one singles and albums.

Artists from Mariah Carey to Christina Aguilera have tried to emulate her bravura performances, but none of them were as good as the original, music critic Paul Gambaccini told the BBC.

Houston also enjoyed success acting in blockbuster films such as The Bodyguard and Waiting to Exhale.

In recent years drug use took its toll on the star and her voice – once acknowledged as one of the finest in pop music – was badly damaged.

“She did have it all, but the record is there of the decline into drug use and the damage done from drug use,” said Gambaccini.

Her marriage to Brown, with whom she had a daughter, Bobbi Kristina, ended in divorce in 2007. The marriage had been a tempestuous one, with allegations of domestic abuse as well as drug addiction.

“The biggest devil is me. I’m either my best friend or my worst enemy,” Houston told ABC’s Diane Sawyer in a 2002 interview.

Ms Houston was strongly linked to the Grammys – having won six awards herself over the years. Organisers of Sunday’s ceremony said she would be remembered in a special tribute by singer Jennifer Hudson.

Civil rights activist Rev Al Sharpton said that on the morning of the Grammys, “the world should pause and pray for the memory of a gifted songbird”.

Country singer Dolly Parton – who wrote one one of her most memorable hits, I Will Always Love You – said in a statement: “Mine is only one of the millions of hearts broken over the death of Whitney Houston.”

“I will always be grateful and in awe of the wonderful performance she did on my song, and I can truly say from the bottom of my heart, ‘Whitney, I will always love you. You will be missed’.”

source:bbc

Matthew McConaughey, Camila Alves engaged

Camila Alves & Matthew McConaughey

‘Tis the season to hear about plenty of couples getting engaged, and Matthew McConaughey and Camila Alves are among them.

The 42-year-old actor popped the question to girlfriend Camila on Sunday, and then revealed the happy news on his WhoSay account.

“Just asked Camila to marry me, merry Christmas” he posted, along with a photo of the couple sharing a kiss.

The actor and Alves, 29, have two children together, and McConaughey hasn’t been shy about declaring his adoration for the Brazilian model and television personality. He told Esquire magazine in its April issue, “I found the woman…I wanna make a family with, hopefully live our life out together.”

Singer Andy Williams has cancer

Singer Andy Williams has bladder cancer, is undergoing treatment and plans to return to performing in 2012, he said.

“You may have read or heard that I have bladder cancer. It’s true and I’m currently undergoing treatment to deal with it,” Williams said in a statement.

The singer also told fans at a concert in Branson, Missouri, Saturday night that he has cancer, a reporter who attended the concert told CNN on Sunday.

“But that is no longer a death sentence. People with cancer are getting through this thing,” Williams said, according to Tyler Francke with the Branson Tri-Lakes News.

They’re kicking it, and they’re winning more and more every year. And I’m going to be one of them,” Francke quoted the singer as saying.

Andy Williams performs Saturday night in Branson, Missouri.

Williams, 83, shared the news during his Christmas Show at the Moon River Theater, which he founded in 1992, according to the theater’s website. “Moon River” was one of Williams’ most popular songs.

The description of Williams’ Christmas Show on his website lists several guest stars, and notes that “due to health reasons, Andy may not make a live appearance in his Christmas Show.”

In his statement, the singer said he plans to return to performing in 2012.

Williams began his singing career as a child in a quartet with his three older brothers. He later got a regular gig on Steve Allen’s “Tonight” show and then his own variety program, “The Andy Williams Show,” in the 1960s.

souce:www.cnn.com

سلاف فواخرجي: لم أطلب مقاطعة المال الخليجي

رأت النجمة السورية سلاف فواخرجي أن الدراما السورية مازالت واقفةً على قدميها، كما نفت أن تكون قد دعت إلى مقاطعة التمويل الخليجي للدراما السورية، واتهمت النجم باسم ياخور بارتكاب “إيذاء متعمد” عبر نقل تصريحاتها في هذا الإطار، كما دافعت عن مسلسل “في حضرة الغياب” رغم الانتقادات الكثيرة التي طالته.

وقالت فواخرجي في مقابلةٍ خاصة مع CNN بالعربية، إنها توقعت منذ قراءتها لنص مسلسل (الولادة من الخاصرة) أنه سيقلب الموازين، ولم تشعر بالقلق مطلقاً من ظهورها بوجه مشوَه في المسلسل لأنها “ممثلة أولاً وأخيراً، وليست عارضة أزياء”.

كما توقعت أن يحقق فيلمها السينمائي الجديد (هوى) نجاحاً جماهيرياً لأنه يعبر عن حالة خاصة تهم شريحة اجتماعية واسعة.

وفيما يلي نص المقابلة:

– شكل الموسم 2011 بداية مختلفة بالنسبة لسلاف فواخرجي، فبعد الاكتفاء على مدى المواسم الثلاث السابقة بعمل واحد فقط؛ أطلت سلاف على جمهورها بعملين تلفزيونيين.. وثالث سينمائي.. ما السبب في ذلك؟

“من المعروف عنّي منذ زمنٍ بعيد أنني لا أحب المشاركة في أكثر من عمل خلال العام الواحد، ويمكن أن أشارك في عملين كحدٍ أقصى، فأنا لا أحب تكرار الظهور في نفس العام، الأمر الذي من شأنه استهلاك الممثل، أو الحد من خصوصية أدائه، لذلك أبدي الكثير من التروي في اختيار الأدوار التي أؤديها، ويمكن ألا أشارك في أي عمل خلال الموسم إذا لم أتمكن فيه من تقديم دور جديد يضيف إلى مسيرتي الفنيّة، وفي موسم 2011 لم أخرج فعلياً عن هذه القاعدة حيث كان على قائمة مشاريعي بصورةٍ أساسية مسلسل (شجر الدر)، إلا أن هذا العمل تأجل لأكثر من مرّة بسب أحداث ثورة 25 يناير في مصر وما أعقبها من تداعيات مالية، والمسلسل الثاني؛ (الولادة من الخاصرة) الذي وجدته من الأعمال المغرية جداً بالنسبة لي، فحينما قرأت النص الذي كتبه سامر رضوان لأول مرّة، كونت لدي شخصية (سماهر) انطباعاً غريباً، وكان عندي نوع من الإصرار على تأديتها، بالإضافة إلى أن العمل يعيدنا إلى أجواء البطولة الجماعية التي تعودنا عليها في الدراما السورية، أما مشاركتي في مسلسل (في حضرة الغياب) بدور (ريتا) فلا تتعدى كوني ضيفة على العمل، بالإضافة إلى إحساسي بضرورة المشاركة في هذا المسلسل إلى جانب الصديق فراس إبراهيم، شريك نجاحي في مسلسل (أسمهان).”

– على ماذا راهنت سلاف في (الولادة من الخاصرة)؟

“منذ قراءتي للنص توقعت أن يكون هذا العمل حديث الناس على مستوى الجرأة في الطرح، وأحسست بأنه سيقلب الموازين، ويثير الكثير من الجدل، وطالما أن النص جيد، فكل الأمور ستكون جيدة، لأنني أعتبره الأساس الذي يتوقف عليه إبداع الممثل والمخرج معاً، فكيف إذا كان هذا المخرج بذكاء وتميز رشا شربتجي، بالإضافة إلى تركيبة شخصية (سماهر) الجديدة تماماً بالنسبة للأدوار التي أديتها، أحببت تمردها على الظلم، وإصرارها على قول (لا).”

– ألم يشكل ظهورك بوجه مشوه في هذا المسلسل نوعاً من المغامرة خرجت فيها عن السائد في معظم أعمالك…. المرأة الجميلة؟

“لم أشعر بالمجازفة أبداً، أنا في النهاية ممثلة ولست عارضة أزياء،  بل بالعكس كنت في غاية المتعة أثناء أدائي لهذا الدور، رغم أنه مرهق جداً؛ ساعات الماكياج الطويلة، والمكوث في المستودع مقيدّة معظم الوقت، ورغم ذلك لم يفارقني الشعور بالمتعة، لأنني كنت على وشك خلق شخصيةٍ جديدة تماماً.”

– كان لدورك في مسلسل (في حضرة الغياب) خصوصية كبيرة؛ (ريتا) العشيقة الأشهر لمحمود درويش، المسلسل واجه انتقادات عديدة طالت شخصية بطله فراس إبراهيم، وربما أثرت على مشاهدته عموماً… ما هي الأصداء التي وصلتك عن المسلسل؟

“رغم كل شيء كان العمل متابعاً على نحوٍ واسع في العالم العربي ككل، وهذا ما ينبغي التوقف عنده جيداً، وأعتقد أنه كان الأجدر بمن انتقدوا المسلسل أن يتابعوه حتى النهاية قبل إطلاق أحكام مسبقة حوله…(في حضرة الغياب) وبتجرد؛ مسلسل يستحق المشاهدة، وهو عمل جميل ومشرّف مقارنةً بأعمالٍ أخرى تم الترويج لها خلال الموسم الأخير، بينما هي في الحقيقة مسيئة للدراما السورية، على الأقل يجب أن نحترم جهد فراس إبراهيم في هذا المسلسل، وهو الممثل والمنتج المشهود له بالجهد الكبير الذي يبذله في سبيل  ما يقدمه على المستوى الفني والإنساني، ويكفي أنه تصدى لموضوع بات يصنف بين الموضوعات الشائكة تسويقياً في المحطات العربية، شأنه في ذلك شأن جميع الأعمال التي تتناول قضية الشعب الفلسطيني، كما كان من المهم أيضاً أن نضع بين يدي هذا الجيل والأجيال القادمة مسلسلاً يضيء على أهم مراحل حياة شاعر الأرض، ربما لم يكن المسلسل مكتملاً، لكنه في النهاية يزخر بالكثير من النقاط الإيجابية، فراس إبراهيم ممثل مهم، وله تاريخه ومكانته، اجتهد كثيراً ومنذ زمنٍ طويل على هذا العمل، وتصدى لإنتاجه وحيداً دون أن يقف أحد إلى جانبه، ولو وجد من يسانده بصورة جدية لكان المسلسل أفضل بكثير.”

– وماذا عن (ريتا)؟

“ريتا شخصية لا تحمل  في تركيبتها عمقاً درامياً، هي مجرد حالة، وظهورها في  المسلسل كان لمجرد الإشارة إلى تلك الحالة العشقية المرتبطة بمحمود درويش والتي خلدها  في قصيدة شهيرة، غنّاها فيما بعد مارسيل خليفة، وكنت على علم بذلك منذ  أخذت قرار المشاركة في العمل، وقبلت لمجرد الوقوف إلى جانب الصديق فراس إبراهيم.”

– نبقى في هذا الإطار وبالعودة إلى مواسم سابقة؛ لم تسلم أعمال السيرة الذاتية حتى الآن من الانتقادات الشديدة، باستثناء مسلسل واحد؛ (أسمهان) الذي يعتبره معظم النقاد الوصفة الأكمل لهذا النوع من الأعمال، بعد أعوام على نجاح هذا المسلسل وعرضه عشرات المرات على المحطات، ما هو سر نجاحه برأيك؟

“كما قلت لك النص هو الأساس، ووراء (أسمهان) نص متقن جداً تناوب عليه أربع كتّاب آخرهم المخرج السينمائي نبيل المالح الذي كتبه بالصيغة الإخراجية الأخيرة، وبحسٍ سينمائي عالٍ، إلى جانب الجهود التي بذلها فراس إبراهيم  في هذا المشروع على مدى أربع سنوات، دون أن يلقى أي مساعدة من المنتجين السوريين الذين ندموا فيما بعد لعدم احتضانهم لهذا العمل، بالإضافة إلى فريق تقني عالي المستوى بإدارة المخرج شوقي الماجري.

وتضحك سلاف فواخرجي قائلةً: هناك أيضاً أنا، أستطيع القول اليوم، وبمنتهى الجرأة، لا يمكن لممثلة في العالم أن تؤدي شخصية (أسمهان) كما أديتها أنا، لأنني وصلت إلى حالةٍ من التماهي مع هذه الشخصية، وعشقتها بكل سلبياتها وإيجابياتها، بصوتها، وفنّها، وإبداعها، وسماتها الإنسانية التي هي أساس نجاحها، ويكفي أننا قدمنا (أسمهان) كما هي، دون أن يتضمن العمل أي نوع من الحكم عليها أو على  طريقتها في الحياة.”

– هل لا زالت رهينة (أسمهان)؟

“(أسمهان) صفحة عظيمة من مسيرتي المهنية، لكنها طويت، أنا في النهاية ممثلة أحرص على التعامل مع كل الأدوار التي أؤديها بحب، أعشق التمثيل، وأسعى لخوض تجارب جديدة دون أن أظلم نفسي، أو أبقى رهينةً لدورٍ ما مهما كان عظيماً.”

– على سيرة الأدوار ما هي أكثر الأدوار التي أديتها قرباً منك؟  وفي أي منها وجدت سلاف فواخرجي نفسها؟

“في (أسمهان)، (كليبوترا)،(ذكريات الزمن القادم)، (ملوك الطوائف)، (حسيبة)، (يوم ممطر آخر)،(حليم صورة شعب)، وفي حلقتي (الأطلال) و(الأمل) من مسلسل (اسأل روحك)، إلا أن شخصية (نيسان) بمسلسل (رسائل الحب والحرب) هي الأكثر شبهاً لي، حتى أنني حينما قرأت أول صفحتين من السيناريو الذي كتبته ريم حنّا في وصف (نيسان)، شعرت بأنها تتحدث عني، ومازلت أحتفظ بهاتين الورقتين حتى الآن، وأتذكر من الأدوار أيضاً (خجو) من مسلسل (بكرة أحلى) هذا العمل الذي توقعنا نجاحه باعتباره مسلسل لطيف وجميل، لكنه فاجأنا بنجاحه الجماهيري الكبير، والأصداء التي تركها عند المشاهدين.”

– وهل حقق لك مسلسل (كليوباترا) النجاح الذي تتوقعينه منه؟

“هذا العمل واجه نوعاً من الظلم باعتباره لم يشاهد في ظروف صحيحة، بسبب العديد من الأشخاص الذين أرادوا له الفشل حتى قبل تصويره، وحتى في سورية لم يقف أحد إلى جانبنا، حتى الشركة السورية التي تولت مهمة المنتج المنفذ لم تكن جديرة بتنفيذ العمل، رغم أننا من اختارها مع الأسف، والكل يعلم أن الإنتاج عادةً يعتبر أحد الركائز الرئيسية لنجاح هذا النوع من الأعمال، لكن بكل الأحوال كان هذا المسلسل مهم جداً على مستوى النص والإخراج والتمثيل، فالحوار انطوى على الكثير من التنبؤ بالثورات العربية، ومنذ بداية الأحداث في مصر فاجأني شاب وفتاة حينما قالوا لي أن مسلسل (كليوباترا) كان أحد الأعمال الممهدة للثورة المصرية، وأعتقد أنه سيبرز تأثيره ويكتسب قيمة أكبر مع الزمن، ويكفي أنه الوحيد الذي تناول هذه الملكة العظيمة من وجهة نظر عربية، في حين تناولتها العديد من الأعمال السينمائية الغربية.”

– وكيف بدا لك المشهد الدرامي هذا العام؟

 “الدراما السورية مازالت واقفةً على قدميها بالرغم من الأزمة التي مرّت بها البلاد، وقدمت الكثير من الأعمال الجيدة خلال الموسم الأخير، حافظ الفنّانون السوريون من خلالها على تألقهم، رغم وجود بعض الأعمال  التي لا تليق بسمعتنا الشهيرة بمضامينها المحترمة على المستوى الفكري، ولكن الأهم في موسم 2011 من وجهة نظري هو ظهور وجوه  شابة جميلة، وملفتة على المستوى الفني.”

– في شأنٍ متصل بالدراما السورية: ماذا عن تصريحاتك بخصوص التمويل الخليجي لصناعة الدراما في سورية، تلك التصريحات التي تم تأويلها بأكثر من طريقة؟ هل من توضيح تقدميه للقراء بخصوص هذا الموضوع؟

“خلال الاجتماع الذي جمع الفنانين بالرئيس السوري في بداية الأزمة التي مرت بها البلاد، تحدثت عن نقطة في غاية الأهمية وهي حماية الدراما السورية، وكان كلامي بمنتهى الوضوح؛(كما حما رجال الأعمال السوريون الليرة، أطالبهم بحماية الدراما السورية، وأن يكون لليرة السورية وجود حقيقي في الإنتاج السوري)، فأنا لست مع فكرة المنتج الذي ينفذ أفكارا لا تشبهنا، ولكنني مع مبدأ الشراكة الفنيّة العربية التي لا يكون لها أي تأثير على توجهاتنا وأفكارنا، ولقي هذا الكلام استحسان السيد الرئيس في حينها، إلا أن الزميل باسم ياخور خرج ليصرح في الصحافة بأن سلاف فواخرجي دعت إلى مقاطعة الدراما السورية لرأس المال الخليجي، الأمر الذي أفردت له محطة العربية الإخبارية مساحةً واسعة من التغطية على مدى يوم كامل، وهنا أقول بأنني لست ضليعةً في السياسة، ولكنني أعلم تماماً أن كلمة (مقاطعة) كبيرة جداً، ولست من الغباء لأستخدمها بحق دول لها وزنها مثل دول الخليج العربي، لكن الذي أراحني في الموضوع، ورغم الإيذاء المتعمد الذي وجهه لي الزميل باسم ياخور، إلا أن هذا الكلام لم يجد الكثير من الصدى في الخليج، والكثير من الأصدقاء الصحفيين الخليجيين، والقائمين على المحطات الخليجية، اتصلوا بي للتأكد من صحة الموضوع، ولم يصدقوا الزوبعة التي أثيرت حوله.”

– هذا أول موسم تغيبين فيه عن الجمهور المصري منذ سنوات طويلة.. ماذا تقولين لهذا الجمهور؟

“أحرص على العمل في مصر، لأن صناعة الدراما المصرية مازالت محافظةً على جمالها، وقيمها الفنية، والتعاون مع المصريين يحمل  نكهةً خاصة،على مستوى التقاليد المهنية، والاحترام الذي يظهرونه للفنان، لم تمكننا الظروف من تقديم (شجر الدر) خلال الموسم 2011، وربما يكون ذلك في الموسم المقبل، إلا أنني مدينة بالشكر للتلفزيون المصري لأنه حرص على عدم انقطاعي عن الجمهور الذي أحب، وعرض لي خلال شهر رمضان الماضي، أحد أعمالي السابقة (شهرزاد)، إلى جانب مسلسل (في حضرة الغياب)، في بادرةٍ وجدت فيها الكثير من الوفاء لفنانةٍ  سورية تبادلهم نفس الشعور.”

– ما هي المشاريع المطروحة على جدول أعمال سلاف فواخرجي للموسم المقبل، سواءً في مصر أو في سورية؟

“لا يوجد مشاريع واضحة في هذه الفترة التي تكون عادةً فترة قراءات بالنسبة للممثل، إلا أنني اعتذرت مؤخراً عن مسلسل شجر الدر احتراماً مني للتلفزيون المصري الذي اختارني بإصرار لهذا العمل، ووافق على كل شروطي، ولكن بعد سلسلةٍ من التأجيلات بسبب الأوضاع في مصر، تم سحب العمل من قطاع الإنتاج التابع لاتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري، وذهب لشركة إنتاج أخرى فقررت الاعتذار من باب الاحترام لجهة الإنتاج الأولى.”

– هذا يقودنا للسؤال عن مشروعك السينمائي الذي انتهيت من تصويره مؤخراً؛ (هوى)؟

“(هوى)؛ هو مشروعي السينمائي الخامس خلال مسيرتي الفنية، من إخراج واحة الراهب، ومأخوذ عن رواية تحمل نفس الاسم للكاتبة السورية هيفاء بيطار، كتب له السيناريو د. رياض نعسان آغا، ومن إنتاج المؤسسة العامة للسينما، رواية رائعة جداً تحكي عن حياة امرأة مطلقة مع ابنها، وتتناولها من وجهة نظر الموروث الاجتماعي، ونظرته للنساء المطلقات، وتحت وطأة ظرفها الاجتماعي تضطر بطلة الفيلم التي أجسد دورها أن تكون جزءً من حالة فساد، تجبرها على الهرب من مكان لآخر، من اللاذقية، إلى بيروت، ودمشق، وغالباً ما يعاكسها القدر، مع إصرارها الدائم في البحث عن وجودها في غمرة ما تعانيه من ظروفٍ قاسية فرضت عليها، وكان من المقرر أن يعرض الفيلم ضمن قائمة العروض السورية في مهرجان دمشق السينمائي بدورته الـ 19، وأتوقع أن يحظى بجماهيرية كبيرة، لأن الرواية تعكس حالةً مختلفة عن معظم الأفلام السينمائية السورية، وتهم شريحة كبيرة من المجتمع… أرجو ذلك.”

source:www.cnn.com

Scarlett Johansson defends privacy after nude photos posted online

American actress Scarlett Johansson is unhappy that her privacy has been violated by the posting of online nude photos.

Speaking out for the first time since nude pictures of her were leaked on the Internet, actress Scarlett Johansson defended the right to privacy, even for high-profile celebrities such as herself.

Asking why protecting privacy is important is a redundant question, she told CNN’s David McKenzie.

“Who doesn’t want to protect their own privacy?” she said. “Just because you’re an actor or make films or whatever doesn’t mean you’re not entitled to your own personal privacy. If that is sieged in some way, it feels unjust. It feels wrong.’

Johansson sat down for an interview with CNN in Nairobi, Kenya, following a visit with the humanitarian group Oxfam to see first-hand the impact of the drought and famine that has hit the Horn of Africa.

Her trip came after hackers allegedly stole nude photos from Johansson’s cell phone and posted them online earlier this month. The 26-year-old actress has never appeared fully nude in any of her films.

She told CNN that she traveled to Kenya to highlight the depth of human suffering. The “Lost in Translation” and “Girl With a Pearl Earring” star has been an Oxfam ambassador since 2004.

“What struck me the most is the fact that people are just surviving,” she said. “They are in sort of a state of limbo.”

She said she was touched by the harrowing stories of many of the people she met at refugee camps, including a woman who was forced to leave her handicapped child behind in her search for food.

She said the world was increasingly becoming a smaller place and urged people to get involved with helping others.

“It feels just as wonderful to give as it does to receive,” she said.

 

 

 

 

 

 

 

 

source:www.cnn.com